مكان

moroccomap

الحلم الطنجاوي (نسبة إلى طنجة)

طنجة، مدينة حالمة معلقة على صخرة شاطئية شاهقة، تمنحكم إطلالة بانورامية فريدة على خليج أسطوري، مما يمكنكم من التجوال أو الأستمتاع بعذوية  مناخها

على شرفات المقاهي

اقتفوا آثار "ماتيس" و "بول بولز" و "سامويل بكيت"، وهلموا لمعايشة سحر مقاهي طنجة. لكل الأماكن الأسطورية تاريخ وسحر دفين: مقهى باريس ومقهى فرنسا وفندق المنزه وفندق الكونتينونتال. وفي أعلى المدينة، يوجد مقهى الحافة المعروف، وجهة الزوار منذ 1921، حيث يمكن الاستمتاع بإطلالته الساحرة على مضيق جبل طارق وبروعته الهادئة مع حلول الليل. 

بالموسيقى وبالصور

ينظم سنويا، انطلاقا من أواخر ماي إلى بداية يونيو، مهرجان "طنجاز" الذي يعتبر تظاهرة عالمية   يجتمع فيها أشهر فناني الجاز لإقامة مجموعة حفلات في أماكن متعددة من طنجة. أما خلال شهر يوليوز، فالكل ينتظر بشوق مهرجان ليالي البحر الأبيض المتوسط، للاستمتاع ببرامج موسيقية عالمية متنوعة  . أما في عالم السينما، فتستقبل ساحة "السوق الكبير"، على امتداد السنة، محبي الأفلام المغربية والأعمال السينمائية الكلاسيكية الكبرى بقاعة  سينما "الريف"  ("سينما "ريكس"  سابقا والتي تم بناؤها سنة 1948). أما فيما يخص أروقة الفن ، فلكم أن تختاروا ما بين  رواق "دو لا كروا"  المتواجد بالمعهد الثقافي الفرنسي، ورواق "لاورنس أرنوت" حيث تعرض أعمال نخبة من الفنانين المغاربة والأجانب، مرورا برواق وليلي "فولوبيليس"  الذي يعرض إبداعات فنانين محليين.

شيء من الرياضة

يتوفر الكولف الملكي بطنجة، الذي تم إنشاؤه سنة 1914 من قبل "كوتون " و"بينيك"، على مدار يتموج بين أشجار الصنوبر و التنوب والأوكاليبتوس، حيث تمنح أعلى نقطة فيه نظرة شمولية عل المدينة. كما يمكنكم اختبار قدراتكم في رياضة الزوارق الشراعية ، والسباحة والتينيس والفروسية وكذا "الكريكيت". 

راحة لا حدود لها

تشتمل طنجة على مجموعة من "الرياض" والحدائق والحمامات وبذلك، وكغيرها من المدن المغربية الأخرى، فهي توفر لكم الراحة الكاملة  التي تكاد تحول رغد العيش إلى أسلوب حياة، خاصة في ذلك الفندق الذي  يمكنكم من الاستمتاع دون ملل بإطلالة بانورامبة على مضيق جبل طارق.  
طنجة، تكاد تكون منبعا لرقة أسلوب العيش فهي مهبط الإلهام عل الفنانن ومحل لإقامتهم منذ القرن التاسع عشر.