مكان

المحيط الأطلسي ملعبك

إن أغادير التي يحدها المحيط وتغمرها أشعة الشمس على مدار السنة هي عاصمة السياحة على شاطئ البحر في المغرب. وبفضل الموقع المثالي، ووفرة الفنادق والمراكز الترفيهية ومجموعة متنوعة من البنى التحتية الحديثة، فهناك فرص غير محدودة للزائرين النشيطين. اقتنص هذه الفرص، تمتع بالرياضة المفضلة لديك في بيئة جميلة يصعب مقاومتها.

وبطبيعة الحال، فإن الأنشطة المائية هي أحد مميزات أغادير. إن المحيط الأطلسي الذي تضربه الرياح هو ملعب ممتاز لراكبي الأمواج. مَن يحب الرياضة على سطح الماء سيستفيد من دفع الأمواج في تغازوت. لقد تحولت هذه القرية الهادئة التي كانت تعمل في صيد الأسماك ذات يوم على بعد أميال قليلة من أغادير لتصبح الآن منتجعا على مستوى عالمي. إن "كيلر بويت" و"آنيكر بوينت" هي أماكن مفضلة لراكبي الأمواج الأكثر خبرة.

وفي خليج أغادير نفسه، يكون الماء أكثر هدوءا. يستطيع الأطفال المرح بأمان هنا، ويستطيع السباحون الاستمتاع بالمغامرة بدون خوف. عُد مرة أخرى إلى الشاطئ، وستجد خيارات ترفيهية كثيرة: التزلج على الماء والإبحار والتزلج بالمظلات كل ذلك يمثل دعوات لإشباع شهيتك للإثارة.

وبين المياه الهادئة للخليج والأمواج الصاخبة لتغازوت، سوف يمتعك المحيط الأطلسي القريب بالأنشطة الترفيهية والعواطف.