مكان

المدينة المثيرة

ستفاجئكم الدار البيضاء بتعدد جوانبها.* وإليكم بعض المفاتيح * التي ستكمنكم من إسكتشاف المدينة بشكل آخر.

مسجد الحسن الثاني

يبدو المسجد جليا للعيان على بعد كيلومترات - بين السماء والبحر والبر-, و قد تم تدشين مسجد الحسن الثاني الكبير في 30 غشت 1993. وقاعة الصلاة به تستطيع أن تستوعب 25000 مصل، و أما ساحته فيمكنها استيعاب 80000 مصل. و في ظرف لا يتجاوز 3 دقائق تتحول القاعة المغطاة إلى فناء وذلك بفضل سقف متحرك قابل للفتح. أما المئذنة، التي يبلغ طولها 200 متر، فإنها تجعل من هذا المسجد المنشأة الدينية الأكثر علوا في العالم. و يمكن لغير المسلمين أن يزوروا هذه الجوهرة المعمارية خارج أوقات الصلاة.

العمالة أو الولاية

بناها المهندس ماريوس بويير ودشنت سنة 1937. و تنتصب شامخة في ساحة محمد الخامس الحالية. يقع المبنى حول فناء مركزي ثلاثي رائع مزين بحديقة استوائية. و زين مدرجها الشرفي بلوحتين أثريتين من لوحات جاك ماجوريل . أما برجها الذي يبلغ طوله 50 مترا فعند الصعود إلى قمته يمنحكم منظرا بانوراميا فريدا يطل على الدار البيضاء برمتها.

ضريح سيدي * عبد الرحمن

يقع هذا الضريح في قرية صغيرة معلقة على صخرة في نهاية الكورنيش و يحيط بها البحر بحيث لا يمكن الوصول إليها إلا إبان الجزر. و تدل بعض الإكتشافات الأثرية أن هذه المنطقة كانت مأهولة منذ عهود ما قبل التاريخ!

سباق الكلاب السلوقية

تفتخرالدار البيضاء * بكونها المدينة الوحيدة في إفريقيا التي تتوفر على حلبة لسباق الكلاب السلوقية. حيث يتم تنظيم سباق الكلاب السلوقية ذات الأصول الإيرلندية بصورة منتظمة. ويعد الليل أفضل وقت لحضورهذه المسابقات (ليلة الاثنين والخميس).