مكان

جائزة الحسن الثاني وكأس صاحبة السمو الأميرة "للا مريم"

 

في مايو 2016، نجحت العاصمة المغربية "الرباط" في الظفر بجائزة الحسن الثاني وكأس صاحبة السمو الأميرة "للا مريم"، واستعادتهما إلى حيثما يجب أن يكونا.

وقد استضافت "الرباط" كلا الحدثين، اللذيْن كانا قد أضيفا إلى الدوري الأوروبي، وعادا إلى مسقط رأسيهما، عقب إقامتهما في "أكادير" على مدار خمس سنوات. ويتنافس في البطولتين أفضل اللاعبين المحترفين على المسالك الحمراء بنادي الغولف الملكي دار السلام. وقد تعاقب على هذه البطولات العديد من الأسماء مثل "تشي تشي رودريجيز"، و"جوني ميلر"، و"كورتيس سترينج، ولم تفتهم أي فرصة للمشاركة والتألق. وللمرة الأولى ، أقيمت كلتا المنافستين في التوقيت ذاته وعلى أرض الملعب نفسه. وقد تألقت "مها الحديوي" و"سيلين هيربين" في أدائهما، مما نال إعجاب الحاضرين. ولإقامة هذا الحدث التاريخي، سعى صاحب السمو الملكي الأمير "مولاي رشيد بن الحسن" إلى تجديد نادي دار السلام، للارتقاء بالمغرب ووضعها ضمن مصاف الدول الرائدة في رياضة الغولف على مستوى العالم، وكذلك عمل على تشجيع تدريب اللاعبين لإنشاء نخبة من الرياضيين المغربيين، وتأهيلهم ليكونوا أبطال المستقبل. وبمشاركتك ضمن فعاليات هذا الحدث، تسهم في جذب الجماهير المحترمة واللاعبين المميزين، ما يؤدي إلى دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المغرب.

تاريخ الحدث

من 21 أبريل الى 28 أبريل 2019