مكان

المغرب أرض الثقافة والسينما

إن سحر المغرب لا بجذب السياح فقط ، بل تستفيد العديد من شركات الإنتاج السينيمائية كل سنة من تنوع المناظر الطبيعية للمملكة والسطوع الاستثنائي للشمس الذي يرفع من جودة الألوان.حيث يتم تصوير المسلسلات والأفلام بشكل منتظم في المغرب.

المكان الأكثر رمزية هو بلا شك مدينة السينما في ورزازات التي تضم ثلاثة استوديوهات رئيسية : استوديو أطلس ، استوديو كان زمان واستوديوهات CLA. خدموا في مجموعة من الأعمال الضخمة كبابل مع براد بيت ،وجوهرة النيل مع مايكل دوغلاس ،و الإغراء الأخير للمسيح من قبل مارتن سكورسيزي ،و شاي الصحارء مع جون مالكوفيتش ، و المصارع ومملكة الجنة بقلم ريدلي سكوت والعديد من المنتجات الأخرى المعروفة دوليا.

مثل هذه الأعمال الضخمة لا تستثني المدن المغربية الأخرى ، ففي مدينة الجديدة مثلا ، استقبل الصهريج الغامض بالحي البرتغالي خزائنه الأيقونية فيلم "أوطيلو" لأورسون ويلز. وفي مدينة الصويرة ، اسخدم رصيف السقالة بالصويرة وأصوار أيت بن حدو المصنفة ضمن التراث العالمي لليونيسكو في مشاهد من السلسلة الشهيرة لعبة العروش. كما شهدت كذلك لقطات من المصارع وأمير بلاد فارس.

أينما ارتحلتم في المغرب ، يمكنكم اتباع خطوات ممتلكم المفضل