مكان

من السوق إلى المحلات الفاخرة

التسوق صورة المدينة، له وجهان مزدوجان إذ تتمازج في الدار البيضاء التقاليد الحرفية المغربية العتيقة و الماركات الدولية الكبرى الفاخرة.

الصناعة التقليدية

وكالعادة نجد بالأسواق منتجات الصناعة التقليدية. ويمكنكم أن تبدأوا جولة التسوق في المدينة القديمة من الباب الجديد. هذا الباب المنفتح على شارع الطاهر العلوي ، وهو في الواقع سوق طويلة تتبع مسار الأسوار القديمة. وستجدون هنا جوا شعبيا يملؤه الود وساحات جميلة مزينة بالنخيل وأشجار التين. أما المهن الصغيرة والأكشاك الملونة فهي الأخرى متراصة على طول السوق. ويقع سوق الجلود بجوار المسجد الكبير والملاح القديم.

المدينة العتيقة : القديمة و الجديدة

في حي الحبوس سيرحب بكم سوق النحاس الذي يجتمع فيه حرفيو الأواني المعدنية و سيقومون أمام أعينكم يصناعة كل أصناف الصواني المحفورة والفوانيس و البراريد (أقداح الشاي) وكل أدوات المطبخ التي تحضى بشعبية كبيرة بالدار البيضاء.

المتاجرالفخمة

عاصمة المغرب الاقتصادية، تعيش كذلك على خطى الموضة الغربية. ففيها ستجدون أهم الماركات الدولية للمجوهرات والملابس الجاهزة التي تتواجد أساسا في الأحياء الراقية كحي غوتيي أو المعاريف وكذلك بشارع أنفا. و بالموازاة مع ذلك ظهرت مراكز تسوق حديثة جدا في العاصمة الاقتصادية للمملكة.

للتذكير

في اليوم نفسه، يمكنكم أن تحملوا معكم إلى فندقكم تذكارا تقليديا مصنوعا يدويا بغاية الدقة، أو منتوجا من آخر صيحات الموضة لإحدى الماركات الدولية