مكان

الطبيعة الرائعة لجنوب المغرب

توجه إلى البر، بعيدا عن البحر، وأعط مدن ميدلت، الرشيدية ومرزوكة الفرصة لكي تُظهر لك الوجه الآخر للمغرب. تنفض الاستعراضات المذهلة بين قمم جبال الأطلس المتوسط ​​والامتداد اللانهائي للصحراء.

البلدات الجبلية هي ميدلت والرشيدية. الملامح المختلفة تقطع الأفق، وتشكل خلفية تشع صفاء. ترتفع أشجار السنديان، وأشجار النخيل وأشجار الزيتون من أرضيات الوادي، في حين أن الأرز والتنوب يغطيان قمم الجبال، مما يعزز الشعور بالهدوء الذي يسود المنطقة. هناك العديد من الرحلات التي تجعلك قريبا من هذه المناظر الجميلة.

تشير المناطق المعزولة من ميدلت والرشيدية إلى الصحراء المجاورة، ولكن مرزوقة، وهي قرية مفقودة في الرمال، تقع على أعتابها مباشرة. هذا هو المكان الذي سوف تجد فيه أطول الكثبان الرملية في المغرب، وستشهد فيه شروق الشمس الأجمل في العالم. انظر حولك بحثا عن بستان النخيل والمياه التي تثيرها رحلات الطيور، سوف تجد بحيرة ضاية سريج، وطيورها المهاجرة. وسواء اخترت الرجوع السريع أو رحلة لعدة أيام، فسوف تستطيع الاستمتاع بهذه الكنوز واكتشاف كل المسرات السرية في الصحراء.

يتم عزل هذه الأراضي النائية بعيدا عن المنتجعات في المغرب. هذا هو المكان الذي تأتي له لمشاهدة الطبيعة الجامحة وخوض المغامرة التي تنتظرك حول المنعطف.